المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : .. [ شرح أجمل أبيات المتنبي ] .. حصري


منصور اللغوي
12-01-2009, 01:28 PM
http://www.pc4up.com/im5gif/ToR56881.gif


.. السلام عليكم و رحمة الله وبركاته ..
.. هذا موضوع بسيط .. أشرح فيه بعض أشهر و أجمل أبيات الشاعر المتنبي المشهور بحكمته و قوة أبياته .. و سوف أقوم بوضع شرح إجمالي للبيت ثم سوف أورد البيت بعد شرحه .

.. من يلين للأعداء و يصبح هينا فإنه سوف يعتاد الهوان و الذل و يسهل ذله فيما بعد .. كالجرح في الميت لا إحساس فيه .. فالميت لا يشعر بألم جرح فيه لأنه قد مات و انتهى الأمر .. :

مَـنْ يَهُــنْ يَسْهَلُ الهوانُ عليه .. ما لجرح ٍ بميـِّت ٍ إيلام ُ

.. قد يسعى الإنسان في طلب الأمنيات .. لكنه قد لا يحقق كل ما يتمناه لأنه سوف يواجه الصعوبات و المخاطر ولا يدري ما سوف يحدث له و في النهاية لا يأخذ الإنسان إلا ما كتبه الله له .. كالسفينة التي تجري في البحر و تدفعها الرياح في الإتجاه المعاكس فلا تدري السفينة هل سوف تصل أم لا .. :

.. ما كل ما يتمنى المرءُ يدركه ُ .. تجري الرياح بما لا تشتهي السفن ُ

.. لا ينال الإنسان المعالي إلا بالمشقة و لولا هذه المشقة التي على الإنسان أن يجتهد كي يصل إلى ما يريد لكان كل الناس أسيادا و أبطال .. فلا مجد دون تعب ..

... لَوْلا المشقةُ سادَ الناسُ كلهمُ .. الجود يُفْقِرُ و الإقْدامُ قتـَّـالُ ..

.. ليست الإبتسامة دليلا على المحبة فكم يخفي الحاسد حسده بالإبتسامة و كم يخفي المنافق نفاقه بالإبتسامة .. ولا دليل على طيب الإنسان إلا أفعاله ..

.. إذا رأيتَ نُيوبَ الليث بارزة ً.. فلا تـَظُنـَّنَّ أنَّ الليثَ يَبْتَسِمُ ..

.. ما أجمل أن تكون أنت الذي يفتخر به قومك .. و الأجمل من هذا أن تفتخر بفعلك لا بفعل أجدادك ..

.. ما بقومي شرفتُ بل شرفوا بي .. و بنفسي فخرتُ لا بجدودي ..

.. كثيرا ما يقول الشخص أن قول ذاك الكاتب أو الأستاذ قول خاطىء .. لكنه بعد وقت يدرك أن هذا القول صحيح .. لأن الفهم لم يسعفنا لفهم قوله .. و تسرعنا في الحكم ..

.. و كم من عائب ٍ قولا ً صحيحا ً .. و آفتُـهُ [ من الفَهْم السقيم ِ ]

.. ليس هناك ما هو أعز من ركوب الخيل لأنها طريق الشجعان لخوض الحروب و لا أخير من مطالعة الكتب لتعلم العلم ..

.. أعز مكان ٍ في الدُنى سَرْجُ سابح ٍ .. و خير جليس ٍ في الزمان كتابُ

.. [ الموضوع لها تكملة في الردود القادمة .. انتظر رأيكم قبل التكملة ] ..

بدر الصابري
12-01-2009, 01:46 PM
منصور

تسلم اياديك على هالشروحات الرائعه

والله يعطيك العافيه

ولد كيوت
12-01-2009, 01:51 PM
يعطيـــــــــــك الـــــــــــــف عــــــــأأفيه على هالمـــــجهووود الرائــــــــــــــع

وأنشـــــــــــأأءلله دائمــــــــــأأ تبـــــــــدع بسمـــــــــــــأأء منتدانــأأأأ الغــــــــأأألى

عايض الهدلاني
12-01-2009, 02:09 PM
... لَوْلا المشقةُ سادَ الناسُ كلهمُ .. الجود يُفْقِرُ و الإقْدامُ قتـَّـالُ ..




يا سلام عليك ايها


الفراهيدي



موضوع جميل تستحق عليه الشكر



فكم نحن بحاجه الى الغوص باعماق الجمال


لقادة الشعر العربي واستخراج اللؤلؤ من اصدافه


اذا كان هناك اصداف


لا هنت وبارك الله فيك

ابومشاري
12-01-2009, 04:36 PM
رائع

بصراحه شرح زافي


ربي يسعدك يالغالي

سعد مبارك المسحمي
13-01-2009, 02:53 AM
ياسلااام عليك


يعطيك العافيه اخي الفراهيدي

على الشروحات الرااائع



ولاهنت على الابدااع

شعيل
13-01-2009, 02:48 PM
اخي العزيز الفراهيدي أعجبني ما شرعت في كتابته هنا وحاولت أن اعود على بعض ما نثرت من ابيات شعر المتنبي وحاولت أن ألتمس الدقة في بعضها فإن اصبت فبفضل من الله وأن أخطأت فمن نفسي



((ماكل ما يتمنى المرء يدركه ... تأتي الرياح بما لا تشتهي السفنُ))

شرحت هذا البيت على اساس عموم الكلمه وأصبت من جهه وأخطأت من جهة أخرى
فالشارح عندما يتناول البيت الشعري لا يجعل من ألفاظه عامة ويفرغها من الأساس التي وضعت له بل يأتي ويربط بها ما تحتويه الكلمات
ولو قرأت القصيده لوجدت أن الشاعر أتى بهذا البيت بعد عرضه لأقاويل الناس في موته ووفرحهم بها لكن الاماني لم تأتي بما يشتهون ويريدون بل إن بعضهم
قد مات قبل ممات المتنبي فراحت أمنياتهم كأهل السفينة الذين يرجون أن تكون الرياح موافقة لسير سفينتهم بل إنها أتت بما لاتشتهي السفن
وفي قوله لا تشتهي السفن إختصار لطيف حيث أن السفن لا تشتهي ولا ترغب بل إن المشتهي هنا هم اهلها
وذلك في نحو قولته تعالي
((وأسأل القرية))
فالقرية هنا بيوت وعمدان لا تسأل فدلة القرينه العقليه على حذف كلمة وهي أهل القريه وعلى ذلك فقس



((لولا المشقة ساد الناس كلهم ..الجود يفقر والاقدام قتّال))

هنا يقول الشاعر أن في السياده مشقه لساد الناس كلهم ووضح بذلك ذلك وجه المشقه إذ ان السياده تحتاج للجود الذي قد يحصل منهم الفقر والضنك في بعض الاحيان
ويحتاج إلى الحرب الذي قد يؤدي إلى القتل وهذان الامران لا يتساوان فيه الناس فمنهم محب للمال ومنهم منهو محب للروح بعكس السياده التي تحتاج إلى الجود والشجاعه



((ما بقومي شرفت بل شرفوا بي ..وبنفسي فخرت لا بجدودي))
((وبهم فخر كل من نطق الضاد ..وعوذ الجاني وعوث الطريدي))

لاشك أن نسب المتنبي لحقه لغط كبير وهود قد ادعى أنه يصل في نسبه الى بيت الاشراف ولكن الكثير كان يعايره

بعمل ابيه السقا وكان يجد لذلك وقعا كبيرا عليه رغم أ لديه همت عاليه وطموح كبير في طلب العلا والوصول إلى المجد
وهذا كان ديدنه في هذه القصيده عندما تشبب بفتاة وأغدق فيها الوصف والجمال حتى تناول خصومه ووصف مقامه فيهم عندما قال
((مامقامي بأرض نخلة الا... كمقام المسيح بين اليهودي))
وبهذا البيت قال الواحدي في شرحه للمتنبي بأنه بهذا البيت لقب بالمتنبي لتشبيه نفسه بالسيد المسيح في هذا البيت
وبصالح فيما بعده عندما قال:
عند قوله
((انا في أمة تداركها اللــ..ـه غريب كصالح في ثمودي))
وفي تلك الابيات نسب شرف قومه فيه وفخره بنفسه دليل كبير على ثقته بنفسه وهمته العاليه إذ أنه برر ذلك بقوله
((إنْ أكنْ معجبا فعُجبُ عجيب..لم يجد فوق نفسه مزيد))
((انا ترب الندى ورب القوافي .. وسمام العدى وغيظ الحسودي))
((انا في أمة تداركها اللــ..ـه كصالح في ثمودي))

فلا شك بعد ذلك بأن المتنبي يرى بنفسه الهمه العاليه واليد الطولى رغم أن القصيده قيلة في صباه وبما يكون هذه القصيده
نوع من التشجيع للنفس وصد عن كلام الناس الذي طاله في نسبه حتى أنه استدرك بعد ما شرف بقومه
واثنى على جدوده الذين يستنجد بهم صاحب الجنيه وغوث من يستغيث بهم كيف لا وهم فخر كل من نطق الضاد
وأعتقد أنه يريد الاشاره الى نسبه إلى الاشراف حيث لا سمو في النسب العربي الا كل ماهو متصل بنسب آل البيت عليهم السلام

ابو عبدالعزيز
15-01-2009, 05:56 AM
كفيت ووفيت

لاهنت

الكشاف
22-01-2009, 03:10 PM
شرح جميل وكلام أجمل متألق ..



بارك الله فيك علي هذا الشرح ...

منصور اللغوي
23-01-2009, 03:31 AM
.. كثرة الأعداء دليل على التميز .. هكذا هي سنة الحياة .. لا تـُقذف إلا الشجرة المثمرة .. فإذا رأيت الإتهامات و الطعن في الشاعر قد كثر [ مع تميزه ] فهذا دليل على تفوق الشاعر .. ولو لم يكن متميزا لما التفت إليه الحساد و زادوا في طعنهم فيه .. فهذا [ الناقص ] الذي طعن في هذا الشاعر مع ما يشهد له الشعراء بالتميز .. فهو دليل على أن الشاعر أصبح [ كاملا ] في شعره و قوة تميزه ..

وَ إذا أتـَتْكَ مَذَمَّـتي مِـنْ ناقِص ٍ .. فَهْيَ الشَّـهادَةُ لي بــِأنـِّي كامِلُ

.. فرق بين الكريم و اللئيم .. فإذا أنت قدمت المعروف للكريم زاد ذلك في قربه لك و حبه لك و أصبحت كأنك تملكه من قلبه فيحترمك على طريقة كلامك معه و معروفك له .. أما اللئيم فلا يشبع من معروفك له .. و كأنك ترمي في حفرة ليس لها نهاية .. فأي غلطة بسيطة تصدر عنك يغض الكريم طرفه عنها و يحزن اللئيم منها ..

إذا أنـْتَ أكْـرَمْتَ الكَريمَ مَلَـكْـتَهُ ..... وَ إنْ أنـْتَ أكْـرَمْتَ اللَّـئيمَ تَمَـرَّدا

.. قد تحدث المشكلة لشخص و تعود هذه المشكلة بالفائدة لشخص آخر .. كأن مثلا يتقدم مجموعة طلبة لاجتياز اختبار ما .. فيرسب مجموعة من الطلبة و ينجح فيهم الأول و الثاني والثالث .. فيكون رسوب البقية و هي المشكلة قد عادت بالفائدة للطلبة الأوائل بأنهم حصلوا على المراكز .. و هكذا .. كل مشكلة لا بد و أن لها مستفيد آخر ..

.. بــِذا قَضَتِ الأيــَّامُ مـا بَيْنَ أهْـلِها .. مَصائِبُ قَوْم ٍ عِنْدَ قَوْم ٍ فَوائِدُ ..

.. دائما يشعر المتفوق و المتميز بالغربة أينما كان لأنه غالبا لا يجد من يفهمه خاصة إذا كان في بيئة لا تهتم به أو لا تشجعه أو لا تبادله النقاش .. فهو كالجوهر النفيس [ أي الغالي ] .. بين الصخور التي غطته ..

.. وَ هكَذا كُنْتُ في أهْلي وَ في وَطَني .. إنَّ النَّفيسَ غَريبٌ حَيْثُما كانا ..

.. لا يتحقق الهدف إلا بعزيمه أهله .. فعلى قدر عزيمة أهل الهدف تأتي العزائم و الأهداف .. و الكرم أيضا يأتي على قدر أهل الكرم فإن كان الكرم عظيما كان الكريم عظيما و إن كان الكرم بسيطا كان الكريم بسيطا .. و هذا البيت فيه إشارة من المتنبي إلى الممدوح لأن يزيد في عطاءه :)

.. عَلَى قدر ِ أهْل ِ العَزْم ِ تأتي العَزائِمُ .. وَ تَـأتي عَلَى قـَدْر ِ الكِرام ِ المَكـــــارمُ

.. الفعل يدل على الظن .. فإذا فعل الإنسان سوءا كان ذلك دليل أنه ظن سوءا .. و فعل المرء دليل على ما يفكر به .. لأن العقل يفكر و الجوارح تصدق ..

.. إذا ساء فعلُ المرءِ ساءتْ ظنونُه .....وصدّقَ ما يعتادهُ من توهّـــــمِ ..

.. إلى هنا نتوقف .. أتمنى أن يعجبكم الموضوع .. وهو موضوع بسيط جدا :)

ولد كيوت
23-01-2009, 03:39 AM
:log_ehdaa:
أخـــــــى الكـــــــــــريم

مجهــــــــــود أكثـــــر مـــــــــن رائــــــــــــع بمــــــــــووضوعك

فعـــــــلا انت أنســــــــــأأن مبـــــــــدع بمـــــأ تحمله الابــداع

فيعـــــــــــــــجز قـــلمى بوووصف ابــداعك فـــانت عنــوان الابــداع ومنبــع التميــــز

بجتهــــأدك بالموواضيـــــــــع الهـــــــــــأأدفه لنــــــــــــأأ

شكــــــــــرا لــــــك وشـــــــكرا للفكـــــــرك الجميــــــــــــــــــــــــل

حورية
23-01-2009, 04:21 AM
بحرنا الذي كلما نطفو على سطحه

تغرينا أعماقه

فنتمنى أن ........


نغرق فيه

لنكشف أسراره ......... ونعرف خباياه




نغرق فيه

ليكون في أعماقنا

كما نكون في أعماقه


فما أحلاه من بحر


أحسنت العوم أيها القلم متميز

محمد العميري
20-02-2009, 02:44 AM
تسلم علي الموضوع المفيدة والشرح الوافي

اسير الماضي
20-02-2009, 10:53 PM
بيض اللهـ وجهكـ

وما قصرت واللهـ لا يهينكـ

فلاح التويمي
17-06-2009, 09:47 PM
يعطيك العافيه على الموضوع

محمد العميري
18-07-2009, 11:23 PM
تسلم ولا هنت علي الموضوع الطيب

صقر
17-08-2009, 02:11 AM
اشكرك اخي الفراهيدي علي شرح ابياتي :) واتمنا ان لاتتخاصمو عليها :)

فهد بن فراع
27-10-2009, 02:03 PM
صح السااانك اختيرااا موووفقك